الجمعة، 30 مارس، 2007

رسمتك يا عشقى الابدي روح تسكننى


لوحة بلون شروق الشمس

علبة الوان ملئتها من مشاعري

. التى عشتها بكل تدرجاتها من الفاتح حتى الغامق

ريشة سحريه لترسم ادق التفاصيل فلا انساها

ها انا ابدأ الرسم

كالعادة

.... تخونني جرأتي

.. وترفضني مهاراتي ولااجد غير

ملامحك اتقن رسمها

وكــما احبــها

.. . . سأبدأ بعينيك التي اغرقها الشوق

.. وتلك النظرات اللهفى

التى تقول لي لن ارى اجمل

من هذا الوجه الذي يشع براءه

... . . اكمل رسم تفاصيلك حاجباك

.. انفك

.. سأرسم لك شفتين ذابلتين

كانت تتذوق في بعدي

مر الفراق تنتظرني

ارويها لتنتعش وتحيا

.. . . هاأنا ارسمك جسداً يحمل روحاً

تتوق وتتوله

يعيش صراع شوق عارم يتمرد

. . ها قد انتهيت

ولم اتمكن من الإنتظار

لتجف الواني

فأحتضنت لوحتي بلهفة العطشان

.. بنهم الجائع
التصقت صورتك بجسدي

كما هي منقوشة

بذاتي غرد داخلي صوت الروح

"اين اذهب منك وانت كل حياتي"

. . مهما كان اويكون

......... سأظل عشقك الأبدي

.. وستظل غرامي

ليست هناك تعليقات: