الجمعة، 18 ديسمبر، 2009

عد يا حبيبى


عد يا حبيبى إليا

ولا تضيع من يديا

أنا وهبتك عمرى

وما سألتك شيئا

كم مرة يا حبيبى

هربت منى ولكن

هربت منى إليا

عد يا حبيبى إليا


عد يا أمير الليالى

ويا عزيزا عليا

عد يا حبيبى ملاكا

وكن كما كنت فيا

ملأت كفى حبا

فانظر الى راحتيا

ما زال عطرك فيهما

فأين اخفى يديا


عد يا حبيبى إليا

أنا ضعيف بحبى

إن كنت أنت قويا

ما أوسع الأرض ولكن

بعدك ضاقت عليا

يا من سعدت بقربى

وعشت عمراً هنيا

أخاف ان غبت عنى

بان تعيش شقيا

عد يا حبيبى إليا


عد يا مجيب فؤادى

وانظر الى شفتيا

ترى الكلام قتيلا

من كان مثلى وفيا

من بعد ما غبت عنى

لم يبق شئ لديا

أخاف إن عدت يوما

ولم ترنى حيا

عد يا حبيبى إليا

هناك 3 تعليقات:

فتاه من الصعيد يقول...

ملأت كفى حبا
فانظر الى راحتيا
ما زال عطرك فيهما
فأين اخفى يديا


عجبتني اوي الكلمات دي

تحياتي لقلمك

السر يقول...

خاطرة جميلة تحياتي لك عزيزتي

غير معرف يقول...

إنه الخوف هو كل ما يعتريني فى تلك اللحظة خوف من أفاعيل الأيام خوف من ذوبان الحلم الجميل لا أخاف منك ولكن عليك على ايامنا وأحلامنا يكاد عشقي يوردني موارد تهلكتي وجنوني خوفى يؤرقنى ويفتح لى أبواب كوابيسي فأنت الحقيقة الوحيدة فى حياتي أنت من تفتحت أزهار قلبي وبراعم عشقي على يديه أنت من يحييني بكلمةويميتني بنظرةويملكني بلمسة لم يجد قلبي مخبأ له الا صدرك لم تجد أنفاسي مكمنا لها الا بين شفتيك لم تجد كلماتي مخرجا لها الا على لسانك وفى أذنيك أراك بعيني وقلبي حتى وأن تباعدت بينا المسافات أعيش على حبك كما يعيش الرضيع على حنان أمه أشعر بنبضك وبقلبك وبكلماتك حتى وأنت فى أقاصي الأرض لم أشعر بلذة الحياة الا وأنت فيهالم أجد ما يستحق الحياة على الأرض الا وأنت عليهاأراني بعينيك وأسمعني بقلبك أنت مرآتي فى حياتي تشكو وتتألم فى صمت فأشعر بألمك وأسمع صمتك أحزن وأشكو داخل جدران قلبي فى صمت تشعرني وتحسني فى صمتي أصدقك وأؤمن بك بعمري وقلبي وعقلي حتى وأن أخبرتنى بغروب الشمس من مشرقها فليسامحني الله بل أنى أؤمن بك كألهي غايتي وسيلتي للوجود والخلودأستيقظ على لمس أناملك أصحو على نسيم رائحتك وأنفاسك أغار من نسمة هواء تمر على وجهك تشاركني لمساتك وآهاتك وأحضانك أشكوها اليك وأبكي تضمنى داخل مدارات قلبك وأحضانك لا تحزن حبيبى أنا ملك لك وأنت ملك لي لا تحزن حبيبي لا مكان لحدودى دونك لا تحزن حبيبي فأنت غايتى وكينونتى وقتها يزول حزني تمتلىء حياتى بالفراشات الملونة تغطينى الأزهار والعطور بفراشاتها المضيئة وأذوب بين يديك فلم تعد كلمة أحبك تكفينى لم تعد كلمة أعشقك ترضيني ياإلهي وأين لى بكلمات ترضيني وتصف حالي فى عشقك؟أين مرادفات الأرض كلها مماأنا فيه؟ لا فائدة اذن غير الانتظار سأنتظر حبيبى وأنتظر ولا أملّ الانتظار