الأحد، 18 يوليو، 2010

استعباد


" من اروع واسمى اشكال الحب .... ذلك الذى تتحول فيه الى اسرى دون قدرة على المقاومة "


يا موقع النبض ومصدر النعيم


يا من سكنت فى صميمى ....


بأى قوة تريد ان تغادر الجنة من حياتى ؟


لكى تصير فى منازل الجحيم ؟


وان تكون فى الحرب


قائدا وفارسا وشاعرا


لكنه بداخلى .....


محاصر بالنار والسيوف والحديد


والحب والغيرة والتملك الشديد


فاين يا من تزعم الغرور


ما ادعيت ؟؟


زانت كالدماء فى وريدى ؟


فلا تحاول الهروب !


ولا تحاول المقاومة !


فانت فى عشقى كالاسير .....


وربما اصبحت من مراتب العبيد !!

ليست هناك تعليقات: